طنجة: استعراضات موسيقية للحرس الملكي وإطلاق الشهب الاصطناعية بمناسبة الاحتفال بعيد العرش

أقيمت مساء اليوم الجمعة، بمدينة طنجة، استعراضات موسيقية للحرس الملكي، بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثانية عشرة لتربع الملك محمد السادس، على العرش.
أقيمت مساء اليوم الجمعة، بمدينة طنجة، استعراضات موسيقية للحرس الملكي، بمناسبة الاحتفال بالذكرى الثانية عشرة لتربع الملك محمد السادس، على العرش.

وقد جاب موكب حملة المشاعل التابع للحرس الملكي تتقدمه فرقة من الخيالة شارع بلجيكا، ليعبر شارع محمد الخامس، مرورا بشارع باستور، ليصل إلى ساحة الأمم التي شهدت الاستعراضات الرئيسية لهذا الطواف الذي تابعته جماهير غفيرة من سكان مدينة البوغاز، وعدد من ضباط الحرس الملكي ورجال السلطة المحلية وشخصيات أخرى.

وكان أزيد من 300 من أفراد الحرس الملكي تسير، مجموعة منها تحمل المشاعل التي كانت تنعكس منها أضواء ذات اللونيين الأخضر والأحمر، فيما كانت مجموعة أخرى تمتطي صهوات الجياد الأصيلة، وسط إعجاب كبير وتصفيق حار من طرف الجمهور.

وأبدعت تشكيلة فرسان الحرس الملكي بلباسهم التقليدي المتميز في تقديم لوحات استعراضية لاقت إعجابا واستحسانا كبيرا من طرف أبناء جهة طنجة الذي خرجوا لمتابعة هذا الحفل وسط هتافات وزغاريد تلقائية كانت تنبعث من جوانب الشوارع والساحات التي مر عبرها الموكب.

وأدى أفراد الحرس الملكي مجموعة من الأناشيد الوطنية بهذه المناسبة، كما قام الخيالة بحركات متناسقة ومنتظمة على إيقاع المعزوفات الموسيقية في لوحة فنية بديعة عكست عراقة التقاليد المغربية الأصيلة، واستأثرت بإعجاب المواطنين.

تجدر الإشارة إلى أن تاريخ إنشاء الحرس الملكي يعود إلى عدة قرون وتحديدا إلى عهد السعديين غير أن أهميته، تزايدت في عهد السلطان مولاي اسماعيل بتكوين الجنود الذين أطلق عليهم في ذلك الوقت إسم “بخارة” أو “البواخر” لتستقر بعد ذلك تسميتهم في سنة1956 على اسم “الحرس الملكي”.

وبعد ذلك، أقيم حفل لإطلاق الشهب الاصطناعية التي أضاءت سماء المدينة بألوانها المتعددة وأضوائها الساطعة، حيث ظلت أعين المتجولين في كورنيش طنجة، الذين حلوا بكثافة، شاخصة نحو السماء، لما يقارب30 دقيقة.

طنجة نيوز

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...