إعلان

سكان الفنيدق يُعلنون عزمهم الاحتجاج مجددا على تردي الأوضاع

بعدما شهدت مدينة الفنيدق، أمس الجمعة، احتجاجات عارمة ضد تردي الأوضاع الاجتماعية جراء إغلاق معبر باب سبتة، عبر عدد كبير بالعودة للاحتجاج مجددا في الشارع في الأيام المقبلة.

إعلان

وحسب تصريحات عدد من نشطاء المدينة، فإن الوضع الاقتصادي والاجتماعي في الفنيدق أصبح لا يُطاق، وبالتالي لا يُمكن الاستمرار في السكوت على هذا الوضع حسب تصريحاتهم.

ويُتوقع أن يشهد يوم الجمعة المقبلة عودة المحتجين إلى الشارع، في حالة إذا لم تكن هناك استجابة ووعود رسمية من السلطات المغربية لتجاوز الوضع الاجتماعي المتأزم في الفنيدق.

إعلان

وتضررت مدينة الفنيدق بشكل كبير جراء إغلاق معبر باب سبتة في أواخر 2019، وزادت إجراءات فيروس كورونا من تعميق معاناة المدينة، لينفجر الوضع يوم أمس الجمعة.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...