إعلان

كندا: الجالية المغربية تتعبأ دعما للقضية الوطنية

إعلان

نظمت الجالية المغربية المقيمة في كندا، أمس الأحد بمونتريال، مسيرة بالسيارات دعما لمغربية الصحراء وللتحرك الحاسم للمملكة لاستعادة حرية التنقل بمعبر الكركرات في الصحراء المغربية.

إعلان

وشكلت هذه التظاهرة، التي نظمتها مجموعة (أطلس ميديا) بتعاون مع جمعيات وممثلي أحزاب مغربية وفعاليات ممثلة للجالية، مناسبة للمشاركين للتعبير أيضا عن اعتزازهم بالاعتراف الأمريكي بالسيادة الكاملة للمملكة على صحرائها.

وأكد الناشر والمؤسس المشارك لمجموعة (أطلس ميديا)، عبد الغني دادس، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن “هدفنا الأساسي من خلال هذه التظاهرة هو التعبير عن قناعتنا بالطابع الثابت لمغربية الأقاليم الجنوبية”، مضيفا أن اعتراف واشنطن بهذا الواقع “يدفعنا إلى دعوة كندا إلى أن تحذو حذو واشنطن”.

إعلان

وهكذا جاب موكب مكون من عدد كبير من السيارات المزينة بالأعلام المغربية الشوارع الرئيسية للعاصمة الكندية، في احترام تام للإجراءات الصحية المعمول بها، مع ترديد أغان وطنية.

من جهته، أوضح المؤسس المشارك والمدير العام لمجموعة (أطلس ميديا)، رشيد نجاحي، أن مغاربة كندا اختاروا التعبير عن تضامنهم مع الوطن الأم من خلال مسيرة بالسيارات بسبب القيود التي يفرضها الوباء، مؤكدا أن “هذا هو الشكل الأكثر ملاءمة للتعبير عن ارتباطنا ببلدنا الأصلي وقضاياه المقدسة” في ظل هذه الظروف الحالية.

وقال إن المغرب “اليوم بحاجة أكثر من أي وقت مضى إلى جميع أبنائه، هنا وفي أي مكان آخر، ومن واجبنا التجند لإظهار تمسكنا بالقضية الأساسية المتمثلة في الوحدة الترابية للمملكة”.

وجدد المشاركون، الذين توافدوا من عدة مقاطعات كندية، وخاصة الكيبيك وأونتاريو، “تجندهم الدائم وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس للدفاع عن الوطن ومصالحه العليا”.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...