إعلان

بسبب ارتداء الكمامات.. آبل قد تعيد ماسح بصمات الأصابع لهواتف آيفون

إعلان

تأثرت تقنية التعرف على الوجوه المتاحة في بعض الهواتف بسبب ارتداء الكمامات في ظل جائحة كورونا، وهو ما دفع الشؤون التقنية لشركة آبل لإجراء استطلاعات للرأي بهذا الصدد.

إعلان

أعلنت عن ذلك مواقع متخصصة بشؤون التقنية، حيث ترغب آبل في معرفة آراء مستخدمي هواتفها لإدخال تعديلات على هواتف iPhone 13 التي ينتظر أن تطرحها العام القادم.

وأشار موقع 9to5Mac الشهير إلى “أن آبل طرحت استطلاعات للرأي وسط مستخدمي هواتفها الذكية، لمعرفة فيما إذا كان المستخدمون راضين عن آلية عمل ميزة التعرف على الوجوه (Face ID) الموجودة في أجهزتهم، وهل تؤدي هذه الميزة الهدف المرجو منها في فك قفل الشاشة لحماية بيانات الهواتف”.

إعلان

ويعتقد الخبراء في الموقع أن آراء المستخدمين قد تدفع آبل لإعادة ميزة ماسح بصمات الأصابع لهواتفها بعد أن أزالتها منذ عام 2017 مع طرح أجهزة iPhone X، وخصوصا أن العديد من مستخدمي هواتف آيفون اشتكوا من أن ميزة Face ID في أجهزتهم تتسبب لهم ببعض المتاعب أحيانا ولا تتعرف على وجوههم أثناء ارتدائهم الكمامات، ما يضطرهم لإدخال كلمة المرور لفك قفل الشاشة في تلك الحالات.

وغالبا ما تجري آبل مثل هذا النوع من استطلاعات الرأي لمعرفة آراء مستخدمي أجهزتها لتستفيد منها في تطوير أجهزة جديدة، وربما قد يؤثر استطلاع الرأي الذي تحدث عنه موقع 9to5Mac أيضا في تطوير هواتف iPhone 13 المنتظرة.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...