إعلان

مهارة سلامة وما حققه من إختراق في أمريكا اللاتنية والوسطى يأتي بقرار يؤيد المغرب في طرده للبوليساريو من الكركرات

إعلان

بعد جولات مكوكية إلى عدة دول بأمريكا اللاتنية والوسطى، واللقاءات الماراطونية الناجحة التي قادها بكل نجاح واقتدار خليفة رئيس مجلس المستشارين عبد القادر سلامة، وما تلا ذلك من سحب عدة دول في المنطقة لإعترافها بالبوليساريو ، وفي هذا الصدد أعرب برلمان أمريكا الوسطى عن دعمه لجميع الإجراءات التي يقوم بها المغرب لضمان حرية تنقل الأفراد والبضائع عبر معبر الكركرات الحدودي، الذي يربط بين المملكة وموريتانيا.

إعلان

إعلان

وقال البرلمان في بيان، يحمل توقيع رئيسته، فاني كارولينا ساليناس فيرنانديز، “نعرب عن تضامننا وانشغالنا بشأن حرية تنقل الأفراد والبضائع عبر معبر الكركرات الحدودي، وندعم جميع الإجراءات التي تقوم بها المملكة المغربية”، ودعا إلى العودة إلى وقف إطلاق النار في إشارة إلى إعلان جبهة البوليساريو عن خرقه.

إعلان

وأضافت المؤسسة التشريعية الإقليمية أن “الغاية الكبرى هي حفظ السلم بالمنطقة من أجل (ضمان) الرفاه وحرية الحركة التجارية والمدنية”، مؤكدة على أن استتباب السلم يبقى “أمرا أساسيا لتحقيق الاستقرار في المنطقة”.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...