إعلان

وفاة شخص كان موضوعا رهن تدبير الحراسة النظرية مباشرة بعد وصوله للمستشفى

علم لدى ولاية أمن القنيطرة، أن شخصا كان موضوعا رهن تدبير الحراسة النظرية في قضية تتعلق بإهمال أسرة وإصدار شيكات بدون رصيد، قد وافته المنية صباح اليوم الثلاثاء ، مباشرة بعد وصوله لمستشفى الإدريسي بالمدينة.

إعلان

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة القنيطرة كانت قد احتفظت بالمشتبه فيه، البالغ من العمر 73 سنة، تحت تدبير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة المختصة، مساء يوم أمس الاثنين، لكونه كان يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني من أجل ملف إهمال الأسرة، وكذا للاشتباه في إصداره لشيك بدون رصيد، وذلك قبل أن يعتريه عارض صحي، استدعى نقله للمستشفى حيث وافته المنية.

وقد تم إيداع جثة الهالك بمستودع الأموات بالمستشفى رهن إجراءات التشريح الطبي، لتحديد أسباب الوفاة، بينما فتحت الشرطة القضائية بحثا في النازلة تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

إعلان

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...