إعلان

شاب ينهي حياة والده بضربة على الرأس

اهتز دوار الغازي بالقرب من سيدي بهليل ضواحي أحد ولاد فرج بإقليم الجديدة، على وقع جريمة قتل بشعة، تسبب فيه ابن عاق لوالديه، بعدما أقدم على شق رأس أبيه على مستوى جمجمة الرأس بأداة حادة، كانت كافية لإنهاء حياته.

إعلان

الجريمة وقعت في حدود الثانية عشرة ليلا من يوم أمس السبت، بعدما أراد الإبن الذي يبلغ من العمر 30 سنة أن ينتزع بقوة من أبيه عجلا و بيعه بالسوق الأسبوعي بأحد ولاد فرج، لكنه إسرار الأب و رفضه، دفع بالجاني إلى حمل آلة حديدية و ضرب رأس أبيه و تشتيت المخ.

و حسب مصادر خاصة، فإن الجاني ليلة الجريمة كان في حالة غير طبيعية، جراء تناوله لكمية من الماء الحياة و كان أيضا تحت تأثير المخدرات، و يعاني من إضطرابات نفسية، و هو من أصحاب السوابق العدلية، كما قام في السابق بحرق مسجد و حكم عليه بستة أشهر حبس نافذة.
و فور إشعارها بالحادث، حضر إلى عين المكان كل من السلطات المحلية و رجال الدرك الملكي بأحد ولاد فرج، حيث تم تجميع شتات الجمجمة و نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس بالجديدة ، فيما زال البحث جاريا مع الإبن العاق، الذي مازال لحدود الساعة تحت تأثير المواد الكحولية و المخدرات.

إعلان

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...