إعلان

استئنافية طنجة تُدين أستاذ جمعية بـ15 سنة سجنا بتهمة هتك عرض فتاة قاصر

أصدرت محكمة الاستئناف بمدينة طنجة، حكمها في حق أستاذ جمعية ثقافية في عقده الثالث من العمر، بالسجن لمدة 15 سنة، بتهمة التغرير بقاصر وجناية الاتجار في البشر في حق قاصر يقل عمرها عن 18 سنة واستدراجها واستغلالها جنسيا.

إعلان

إعلان

وقضت المحكمة بهذا الحكم، في جلسة يوم الاثنين 14 شتنبر الجاري، تزامنا مع عرض المتهم الرئيسي في اغتصاب وقتل الطفل عدنان بمحكمة الاستئناف على أنظار الوكيل العام للملك.

إعلان

وكان المُدان، يعمل كأستاذ في جمعية متخصصة في الأنشطة التربوية والثقافية، وقد تم توقيفه العام الماضي بناء على شكاية تقدمت بها أسرة الضحية، بعدما كشفت الأخيرة عن تعرضها لاستباحة جسدها من طرف المتهم الذي يدرسها داخل الجمعية.

إعلان

وحسب نص الشكاية التي توصلت بها “طنجة نيوز” فإن المتهم قام بالتغرير بالقاصر وأقام معها علاقة حيث كان يستردجها إلى بيته بعد إرسال زوجته إلى بيت والديها برفقة طفليه، ويمارس على القاصر الجنس من الدبر ويتحسس جسدها.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...