إعلان

المركز الوطني للإعلام وحقوق الانسان في ضيافة الوزير المكلف بالاتصال

استقبل عثمان الفردوس وزير الثقافة والشباب والرياضة المكلف بقطاع الاتصال أعضاء من المكتب التنفيذي للمركز الوطني للإعلام وحقوق الانسان صباح يوم الأربعاء 26 غشت 2020.

إعلان

إعلان

خلال هذا اللقاء الذي حضره الكاتب العام لقطاع الاتصال مصطفى التويمي ، استعرض الدكتور ابراهيم الشعبي، رئيس المركز المحطات الأساسية التي مر منها للمركز، خاصة في الشهور الأخيرة، سواء قبل الحجر الصحي أو بعده، حيث أوضح للوزير أن المركز ، الذي يجمع بين ما هو إعلامي وما هو حقوقي، يدافع عن حرية الرأي والتعبير والصحافة، كما يساهم في الدفاع عن حقوق الأفراد والجماعات.

إعلان

من جهة اخرى، قال الشعبي الخبير الإعلامي والأستاذ بالمعهد العالي للإعلام والاتصال بالرباط للوزير، أن المركز الوطني للإعلام وحقوق الانسان يشتغل على ثلاث مستويات: ابتداء بالتأطير والتكوين، مرورا الأنشطة الإشعاعية وانتهاء بالتقارير الدورية والسنوية المتعلقة بالوضعية الإعلامية والحقوقية بالمملكة المغربية.

إعلان

في ختام هذا اللقاء بين المركز الوزارة، تحدث ممثلو المكتب التنفيذي للمركز الوطني للإعلام وحقوق الانسان، عن بعض الشراكات الوطنية والدولية التي تدعم أنشطة وتكوينات المركز.

في ذات السياق، ذكر أعضاء المكتب التنفيذي بالشراكة الاستراتيجية التي وعد بها الوزير السابق محمد الأعرج، ملتمسين من الوزير الحالي عثمان الفردوس دعم هذه الشراكة التي ستساهم، لا محالة، في دعم ثقافة حقوق الإنسان لدى الصحافيين المغاربة وتدريبهم على التكنولوجيات الحديثة للإعلام والاتصال، وخاصة صحافة الموبايل.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...