إعلان

مصاب بكورونا في طنجة ينتقد إهمال السلطات الصحية لزوجته وإبنه

انتقد شخص يعمل بمصنع رونو بطنجة أصيب مؤخرا بفيروس كورونا المستجد، السلطات الصحية المحلية والوطنية بسبب إهمالها لزوجته وإبنه (سنتين ونصف) وعدم إجراء التحاليل لهما.

إعلان

وحسب تصريح المشتكي، فإنه بعد نقله إلى مستشفى القرطبي بطنجة للخضوع للبروتوكول الصحي، كان ينتظر إجراء التحاليل لزوجته وإبنه أيضا، لشكوكه في احتمالية نقله لعدوى كورونا لهما، إلا أن السلطات الصحية لم تقم بذلك.

وأضاف المصدر ذاته، أن الطاقم الطبي أخذ المعلومات اللازمة بخصوص زوجته من أجل أن يتم التواصل معها، إلا أن الطاقم لم يفعل ذلك، واتصل مرارا بوزارة الصحة على الرقم 141، إلان المشرفين على التواصل أخبروه بأنه سيتم التعامل مع طلبه، إلا أنه إلى حد الان لم يتم إجراء أي تحاليل لزوجته وإبنه.

إعلان

ويقو المصاب بفيروس كورونا، أن زوجته وإبنه يوجدان لوحدهما في المنزل بحي مغوغة بطنجة، ويطالب بإجراء التحاليل لهما في أقرب وقت ممكن، قبل أن يتطور الوضع إلى ما لا يُحمد عقباه.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...