إعلان

لهذه الأسباب الخطيرة.. السلطة بطنجة مُطالبة بتشديد تطبيق حالة الطوارئ

طنجة نيوز

تكشف الوضعية الوبائية في مدينة طنجة، أن الوضع الصحي في المدينة لا تظهر عليه علامات التحسن في الأفق القريب، بسبب ظهور العديد من بؤر فيروس كورونا في المدينة، واقتراب عدد المصابين من 600 حالة بها.

إعلان

إعلان

وحسب عدد من المتتبعين، فإن العديد من الأسباب تقف وراء استمرار ظهور الإصابات في طنجة، وبالتالي أصبح لازما على السلطات المحلية أن تتدخل لوضع حد لهذه الأسباب التي وصفها المتتبعون بـ”الخطيرة”.

إعلان

ووفق ذات المصادر، فإن عدد كبير من الأشخاص، بدأوا يخرجون إلى الشوارع دون وثيقة التنقل الاستثنائية، ويتواجدون بشكل مكتظ في الأسواق، وقد تفاقمت هذه الظاهرة خلال شهر رمضان الجاري.

إعلان

كما لاحظ عدد من المتتبعين، قيام بعض المحلات لمهن غير أساسية بفتح أبوابها في وجه العموم، دون احترام لشروط السلامة الصحية. ولوحظ أيضا امتلاء الشوارع بالسيارات، إضافة إلى تجمعات بشرية بالأحياء، وعدد من الشباب لا زالوا يمارسون الرياضة في المناطق الخضراء.

كما سجل متتبعون حدوث تهاون كبير من طرف أعوان السلطات في تطبيق حالة الطوارئ الصحية في أحياء وشوارع المدينة، مثلما كان عليه الحال في الأيام الأولى.

ويطالب عدد من النشطاء بطنجة بضرورة أن تعود السلطات إلى فرض حالة الطوارئ الصحية بشكل صارم، خاصة أن الوضع الوبائي بالمدينة بدأ يدخل مرحلة الخطر.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...