طنجة: دورة تكوينية حول موضوع: ‘الأمراض المنقولة جنسا’

نظمت مدرسة المهن الشبه طبية التابعة لمجموعة ENSIT بمدينة طنجة، دورة تكوينية حول موضوع: “الأمراض المنقولة جنسيا”، لفائدة طلبة شعبة التمريض.
نظمت مدرسة المهن الشبه طبية التابعة لمجموعة ENSIT بمدينة طنجة، دورة تكوينية حول موضوع: “الأمراض المنقولة جنسيا”، لفائدة طلبة شعبة التمريض.

وأكد البروفيسور بالكبير نائب الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، أنه انطلاقا من النتائج والتوصيات الصادرة عن الدراسة، قام فريق متعدد التخصصات إلى جانب خبراء من مديرية محاربة الأمية بإعداد وحدة لإدماج الوقاية من الأمراض المنقولة جنسيا وداء السيدا، ليشكل جزءا لا يتجزأ من البرنامج الوطني لمحاربة الأمية.

وأضاف بالكبير، أن عدد المصابين بداء السيدا بالمغرب بلغ حتى يونيو 2009 ما مجموعه 3034 حالة، موضحا أن نسبة انتشار الداء شهدت ارتفاعا منذ سنة 1993، حيث تم تسجيل 70 في المائة من الحالات ما بين سنتي 2001 و2008، مقابل 30 في المائة ما بين سنتي 1986 و2000.

وأوضح البروفيسور، أن الفئة الأكثر إصابة بالمرض هي فئة الشباب ما بين 15 و39 سنة (65 في المائة)، وأن نسبة إصابة النساء بالفيروس انتقلت من 19 في المائة ما بين 1986 و1990 إلى 40 في المائة ما بين 2004 و2008.

وحسب آخر التقديرات، فإن عدد الحاملين لفيروس فقدان المناعة المكتسبة بالمغرب انتقل من 14 ألف و500 سنة 2003 إلى 22 ألف و900 حتى متم سنة 2008.

طنجة نيوز


قد يعجبك ايضا
جار التحميل...