اتهامات لشركة لكراء السيارات بابتزاز المسافرين بمطار طنجة

يوجّه عدد من السياح الأجانب والمغاربة المقيمين بالخارج، اتهامات بالابتزاز والنصب ضد شركة خاصة بكراء السيارات عملت على إيهامهم بأنها تمتلك مكتبا في مطار طنجة.

وحسب تصريحات هؤلاء، فإن الشركة تحصل على مبالغ الدفع المسبق من الزبناء، لكن عند وصول المسافرين إلى المطار يصطدمون بعدم وجود مكتب خاص بالشركة وينتظرون قدوم السيارة التي تأتي بعد وقت متأخر.

ويضيف هؤلاء، أن الشركة لا تكتفي بالمبالغ التي قاموا بدفعها، بل تزيد عليهم رسوما أخرى بدعوى أنهم لا يملكون الأموال الكافية كضمان لتأجير السيارة لهم، وهي رسوم لا يتم إعلامهم بها إلا بعد دفعهم للتسبيق والوصول إلى المطار.

ويطالب المشتكون من السلطات المختصة التدخل لإنهاء ابتزاز ونصب هذه الشركة، نظرا لما تقدمه من صورة سيئة للسياح والمهاجرين المغاربة مع أول وصول لهم إلى الوطن.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...