إعلان

افتتاح معرض “على خطى الرحالة ابن بطوطة .. من طنجة إلى القاهرة ومن مقديشو إلى تمبوكتو”

تم اليوم الخميس بالرباط افتتاح معرض “على خطى الرحالة ابن بطوطة .. من طنجة إلى القاهرة ومن مقديشو إلى تمبوكتو” الذي ينظمه متحف بنك المغرب بمقره إلى غاية 31 دجنبر القادم.

إعلان

إعلان

طنجة نيوز
تم اليوم الخميس بالرباط افتتاح معرض “على خطى الرحالة ابن بطوطة .. من طنجة إلى القاهرة ومن مقديشو إلى تمبوكتو” الذي ينظمه متحف بنك المغرب بمقره إلى غاية 31 دجنبر القادم.

إعلان

ويركز المعرض على رحلات ابن بطوطة إلى شرق إفريقيا وغربها، احتفاء بإنجازات هذا الرحالة الفذ من جهة، وبهدف تسليط الضوء على العلاقات التاريخية المشتركة والبلغة الأهمية التي كانت تربط المغرب مع جيرانه في القارة الإفريقية خلال النصف الاول من القرن الثامن الهجري والرابع عشر الميلادي.

إعلان

ويحاكي المعرض المسار الذي قطعه ابن بطوطة وهو يجوب أرجاء شمال إفريقيا ومنطقة البحر الأبيض المتوسط والسواحل الشرقية لإفريقيا والعدوة الأندلسية وبلاد السودان، ويعود إلى أهم الأحداث والصراعات التي طبعت تلك الفترة وموجات الاستقلال عن السلطة المركزية ممثلة في الدولة العباسية التي كانت تعيش مرحلة الانحطاط والتفكك.

إعلان

ويستعرض المعرض كتاب ابن بطوطة “تحفة النظار في غرائب الأمصار وعجائب الأمصار” ، الذي تم تدوينه بأمر من السلطان أبو عنان، من خلال مجموعة من القطع النقدية التي سكها مختلف الملوك الذين قابلهم، إضافة إلى مقتطفات من كتابه وخرائط تستعرض مراحل أسفاره. وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، قال السيد أحمد الطاهري ، مندوب المعرض ، إن “الرحالة ابن بطوطة الطنجي اللواتي استهل رحلته الأولى بالتوجه إلى البقاع المقدسة مرورا بشمال إفريقيا، قبل أن يتوجه إلى العراق والجنوب الغربي لإيران لتستمر رحلته هذه 29 سنة ، زار خلالها اليمن والصومال وكينيا ثم مصر وسوريا والأناضول وخراسان وأفغانستان ودلهي فالصين وجزر المالديف وجنوب الهند وسومطرة ومالابار، وبعدها شبه الجزيرة الإيبيرية بلاد السودان (مالي والنيجر)”.

وأضاف السيد الطاهري الأستاذ الباحث لعلوم الآثار والتراث، أن “هذا الرحالة الكبير، كما سماه مدون رحلته ابن جزي، قطع ما يقارب 120 ألف كيلومتر ، إذ جاب مختلف أرجاء العالم الإسلامي ووصل إلى أقصى تخومه بآسيا الصغرى والسواحل الشرقية لإفريقيا وبلاد السودان وشبه الجزيرة الإيبيرية، وبعض البلاد المجاورة لها”. وبمناسبة هذا المعرض التكريمي للرحالة ابن خلدون ، سك بنك المغرب ميدالية تذكارية من الفضة تخلد هذا الحدث، على أن تعرض للبيع ابتداء من يوم غد الجمعة بشبابيك بنك المغرب وبمتجر المتحف، بسعر 550 درهما للقطعة الواحدة.

وتحمل هذه الميدالية التذكارية في وجهها صورة صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى جانب عبارتي “صاحب الجلالة” و”المملكة المغربية” ، مع الإشارة إلى سنة الإصدار 1439 / 2018 ، كما تحمل على ظهرها في الجانب العلوي نقش “ابن بطوطة” مع التاريخ 1304 – 1377 م 703 – 779 م ، وصورة للرحالة المغربي ، ويتوسط وسط ظهر هذه الميدالية رسما لوسائل النقل التي استقلها ابن بطوطة في رحلته الكبرى، إضافة إلى خريطة جغرافية تمثل المسار الذي سلكه خلال رحلته.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...