إعلان

شركة الطيران RYANAIR تستفز زبنائها مغاربة وتحرمهم من السفر من مدريد إلى طنجة

تفاجأ العشرات من المسافرين بمطار “برخاس” بالعاصمة الإسبانية مدريد زوال أمس الأحد، بإقفال باب المغادرة نحو الطائرة المتجهة إلى مدينة طنجة عبر شركة “RYANAIR ” الأيرلندية، رقم رحلتها FR7754 في وجههم قبل الموعد المحدد لإقلاع الطائرة ب (20 دقيقة).

إعلان

إعلان

طنجة نيوز
تفاجأ العشرات من المسافرين بمطار “برخاس” بالعاصمة الإسبانية مدريد زوال أمس الأحد، بإقفال باب المغادرة نحو الطائرة المتجهة إلى مدينة طنجة عبر شركة “RYANAIR ” الأيرلندية، رقم رحلتها FR7754 في وجههم قبل الموعد المحدد لإقلاع الطائرة ب (20 دقيقة).

إعلان

علما أن الطائرة مازالت مركونة في مكانها ولم تحرك بعد عجلاتها، بحيث رغم توسل الركاب أغلبهم من السياح المغاربة القاطنين بمدينة طنجة للمسؤولين عن بوابة ممر الولوج إلى الطائرة قصد مساعدتهم لفتح الباب مادام أن الوقت كاف للوصول إلى مقاعدهم المحجوزة إلا أن المسؤولين عن ممر الولوج امتنعوا ورفضوا رفضا قاطعا مساعدة هؤلاء المسافرين الذين عبروا عن سخطهم وتذمرهم من سوء المعاملة التي لاقوها من قبل موظفي الشركة المعنية.

إعلان

وحسب تصريحات المسافرين المتضررين من هذا التصرف الذين اعتبروه عنصريا في حقهم ، فإنهم رغم اتصالهم بمكتب شركة “RYANAIR ” المتواجد بمطار ” برخاس ” من أجل إنصافهم لكن دون جدوى حيث كان رد العاملين بالمكتب هو تقديم شكاية في الموضوع واقتناء تذاكر سفر جديدة علما أن حقائب السفر ثم تسجيلها وإيداعها لدى مصلحة الحقائب.

وليست هي هذه المرة الأولى التي يعاني منها مسافروا شركة “RYANAIR” مع هذه المشاكل المتكررة خاصة بمطار ” برخاس ” الإسباني ومطار “بروكسيل” مما جعل هذه الشركة المتخصصة في النقل الجوي الدولي تفقد مصداقيتها مع الزبناء بسبب اللامبالاة وعدم التواصل داخل فضاءات المطارات لتسهيل مأمورية المسافرين دون سقوطهم في فخ عذاب السفر.

إعلان

فمتى ستظل هذه الشركة “الايرلندية ” تستفز زبائنها من مختلف الجنسيات بهذه الطرق المحتالة دون تقديم اعتذار رسمي أو تعويض رمزي عن فقدان مقعد الطائرة بسبب طارئ والذي من شأنه أن يخفف من معاناة المعذبين في المطارات تحت طائلة سوء الخدمات لمثل هذه الشركات الجوية.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...