إعلان

طنجة: حملة تحسيسية بمخاطر مرض فقدان المناعة المكتسبة (السيدا)

طنجة/ تنظم جمعية محاربة السيدا (فرع طنجة)، على مدى شهر دجنبر الجاري بطنجة وأصيلة، حملة تحسيسية واسعة لتوعية الساكنة بمخاطر مرض فقدان المناعة المكتسبة وسبل انتقاله وآثاره على المصابين ومحيطهم نفسيا واجتماعيا.
تنظم جمعية محاربة السيدا (فرع طنجة)، على مدى شهر دجنبر الجاري بطنجة وأصيلة، حملة تحسيسية واسعة لتوعية الساكنة بمخاطر مرض فقدان المناعة المكتسبة وسبل انتقاله وآثاره على المصابين ومحيطهم نفسيا واجتماعيا.

إعلان

وإضافة إلى أحياء مدينة طنجة، تشمل هذه الحملة التحسيسية مجموعة من المراكز القروية المحيطة بطنجة والمؤسسات التعليمية والسجن المدني وبعض المؤسسات الاستشفائية.

ويضم برنامج أنشطة هذه الحملة التحسيسية القيام بفحوصات مجانية للكشف عن الإصابة بفيروس مرض فقدان المناعة المكتسب (السيدا) وإقامة أروقة للتواصل المباشر مع المواطنين، فضلا عن عقد ندوات حول المرض وطرق انتقال العدوى وكيفية الوقاية منها.

إعلان

كما سيقوم المشرفون على هذه الحملة بعقد لقاءات مع أشخاص من محيط الحاملين لفيروس “السيدا” لتوعيتهم حول السلوكات السليمة لدعم المرضى نفسيا واجتماعيا والتكفل بهم ماديا ومعنويا.

واستفاد مجموعة من طلبة المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير من دورة تكوينية لتكوين مجموعة من المتطوعين في أفق مشاركتهم في هذه الحملة التي من المنتظر أن تشمل الآلاف من المواطنين.

ويساهم في تأطير أنشطة هذه الحملة مجموعة من جمعيات المجتمع المدني والإدارات العمومية والمؤسسات التعليمية العليا والصحافيين، من أجل إلقاء مزيد من الضوء على واقع داء “السيدا” في المغرب.

و.م.ع.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...