إعلانات

طنجة: الأمن يوضح ما وقع بوكالة بنكية بشارع مولاي عبد العزيز

تقدم شخص الى وكالة بنكية متواجدة بشارع مولاي عبد العزيز بمدينة طنجة، مطالبا المستخدمة برغبته في سحب مبلغ 20 الف درهم من حسابه البنكي، ليمدها بالبطاقة الوطنية ويخرج مباشرة بعدها من البنك متوجها الى المحجز البلدي المتواجد بالقرب من الوكالة المذكورة.

إعلانات

طنجة نيوز
تقدم شخص الى وكالة بنكية متواجدة بشارع مولاي عبد العزيز بمدينة طنجة، مطالبا المستخدمة برغبته في سحب مبلغ 20 الف درهم من حسابه البنكي، ليمدها بالبطاقة الوطنية ويخرج مباشرة بعدها من البنك متوجها الى المحجز البلدي المتواجد بالقرب من الوكالة المذكورة.

إعلانات

وحسب مصادر أمنية، فبالمحجز البلدي طالب المستخدمين هناك والمسؤول عن المحجز بضرورة تمكينه من سيارته من نوع “مرسيديس 190” سوداء اللون ولمتواجدة به منذ مدة طويلة، لكن طلبه قوبل بالرفض لعدم توفره على ترخيص بذلك وآنذاك دخل معهم في نقاش حاد، خرج بعدها في حالة غضب وعصبية كبيرة.

وأكد نفس المصدر أن المعني بالأمر توجه عاد إلى الوكالة البنكية حيث ترك بطاقته الوطنية وعند ولوجه مبنى الوكالة قامت المستخدمة، عند رؤيته على تلك الحالة العصبية والنرفزة الكبيرة ومخافة تطور الاوضاع خاصة وانه لا يتوفر على حساب بنكي في الوكالة المذكورة، قامت بإشعار حارس الامن الخاص بالموضوع والذي دخل في تشابك مع المعني بالأمر قصد اخراجه وبعدها تدخل شرطي المرور الذي كان قريبا من الوكالة وتمكن من شل حركته.

إعلانات

يشار إلى أن نفس الوكالة البنكية كانت قد تعرضت لعملية سطو، بإستعمال سلاح ناري، وتمكن الجناة من السطو على أزيد من 700 مليون سنتيم من ناقلة أموال سنة 2014.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...