إعلان

منظمة المرأة العربية تشيد بفوز الروائية المغربية ليلى السليماني بجائزة “غونكور”

أشادت منظمة المرأة العربية، اليوم الأحد، بفوز الكاتبة الفرنسية من أصل مغربي، ليلى السليماني، بجائزة “غونكور” لسنة 2016، عن روايتها ” أغنية هادئة” ، والتي تعد من الجوائز الأدبية الكبرى في فرنسا وأوروبا.

إعلان

إعلان

طنجة نيوز
أشادت منظمة المرأة العربية، اليوم الأحد، بفوز الكاتبة الفرنسية من أصل مغربي، ليلى السليماني، بجائزة “غونكور” لسنة 2016، عن روايتها ” أغنية هادئة” ، والتي تعد من الجوائز الأدبية الكبرى في فرنسا وأوروبا.

إعلان

وأكدت المديرة العامة للمنظمة، مرفت تلاوي، في بيان، أن هذا الفوز يأتي كأفضل حافز للمرأة المغربية والعربية لمواصلة الإبداع في كل المجالات وعلى وجه الخصوص الجانب الأدبي. وأضافت تلاوي أن فوز ليلى السليماني بهذه الجائزة الأدبية “رافعة أمل للمرأة العربية والمغربية وترسيخ للقيم الحضارية المعرفية والأدبية لمسيرة التنمية العربية، التي تشارك فيها المرأة المغربية والعربية بدور أساسي”.

ويذكر أن ليلى السليماني تفوقت بروايتها ” أغنية هادئة” على ثلاثة روائيين آخرين، ضمتهم القائمة القصيرة للجائزة، وهم الكاتبة الفرنسية كاترين كيسيه، صاحبة رواية “الآخر الذي نعبد”، والفرنسي ريجيس جوفري وروايته “متوحشون”، والكاتب الفرنسي من أصل رواندي غايل فاي وروايته “بلد صغير”.

وفازت السليماني (35 سنة) يوم الخميس الماضي بجائزة “غونكور”، أعرق المكافآت الأدبية الفرنسية، عن روايتها ” أغنية هادئة” التي تتناول جريمة قتل طفلين على يد مربيتهما.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...