مواجهات بين معتقلي السلفية الجهادية وحراس السجن المدني بطنجة

حالة من الاستنفار الأمني عاشها السجن المدني بطنجة مساء يوم الخميس 17 أبريل 2008، إذ اعتصم مجموعة من السجناء المنتمون إلى السلفية الجهادية بساحة السجن.
حالة من الاستنفار الأمني عاشها السجن المدني بطنجة مساء يوم الخميس 17 أبريل 2008، إذ اعتصم مجموعة من السجناء المنتمون إلى السلفية الجهادية بساحة السجن.

بعد أن رفضوا الدخول إلى زنازينهم بعد انتهاء المدة المخصصة للفسحة اليومي. مما تطلب من إدارة السجن إخبار الإدارة العامة، التي قامت بدورها بتعزيز السجن بقوه استثنائية وصلت حوالي التاسعة مساءا قادمة من تطوان. كما تم منع موظفو وحراس السجن من مغادرته إلا في الساعات الأولى من صباح اليوم الموالي.
للإشارة، المعتقلين يطالبون بتحسين وضعيتهم والتعامل معهم داخل السجن، وبعضهم يطالب بالإفراج عنهم.

إعلان

محمد النكري

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...