إيبولا تؤجل كأس إفرقيا للأمم بالمغرب

تأجلت رسميا دورة كأس أمم إفريقيا 2015، بعد أن نالت جامعة كرة القدم موافقة شفوية من الكونفدرالية الإفريقية،

طنجة نيوز
تأجلت رسميا دورة كأس أمم إفريقيا 2015، بعد أن نالت جامعة كرة القدم موافقة شفوية من الكونفدرالية الإفريقية،

جاء ذلك بعد أن تقدمت الحكومة المغربية عبر وزارة الشباب والرياضة بطلب رسمي للاتحاد الإفريقي لكرة القدم لتأجيل تنظيم كأس إفريقيا 2015 بالمغرب، في الفترة بين 17 يناير و8 فبراير، حسب بلاغ صادر عن وزارة الشباب والرياضة

وتقدمت الحكومة بطلب التأجيل بإلحاح من وزارة الصحة المغربية التي شددت على ضرورة تفادي التجمعات التي يشارك فيها وافدون من الدول التي ينتشر فيها فيروس “ايبولا”، وذلك لتجنب انتشار خطر هذا الفيروس”.

وتفاديا لانتشار الفيروس القاتل بالمغرب طلبت وزارة الصحة من الحكومة المغربية ضرورة تأجيل العرس الإفريقي الذي سيشهد حضور منتخبات إفريقية تشهد بلدانها انتشار فيروس، إيبولا، الشيء الذي قد يتسبب في انتشار الداء بالمغرب، سيما أن جماهير المنتخبات الإفريقية ستحج بكثافة إلى المغرب.

ورغم الإجراءات الوقائية التي اتخذها المغرب منذ الصيف الماضي، حيث كان يتوافد السياح الأفارقة والأجانب على المغرب، إلا أن وزارة الصحة طلبت تأجيل العرس الإفريقي نظرا لخطورة الفيروس، وصعوبة القضاء عليه في حال انتشاره.

وكان لاعب غيني قد اضطر إلى مغادرة المغرب على عجل بعدما تم اكتشاف إصابته بفيروس “إيبولا” إذ كان قد حل بالمغرب رفقة منتخب بلاده لمواجهة منتخب غانا غدا (السبت)، غير أن اكتشاف إصابة فرضت عليه مغادرة المغرب على عجل، ما زاد من مخاوف وزارة الصحة لتكرار مثل هذه الحالات في المنتخبات الإفريقي خلال النهائيات.

يشار إلى أن وفد مغربي يضم ممثلين عن جامعة كرة القدم ووزارة الصحة ووزارة الشباب والرياضة سيتوجه إلى مصر حيث يوجد مقر الإتحاد الإفريقي لكرة القدم لعدم اجتماع مع مسؤولي الكاف لاتخاذ القرار النهائي بخصوص تأجيل “الكان”.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...