إعلان

مواجهات بين قوات الأمن والطلبة بالحي الجامعي بطنجة

تدخلت قوات الأمن مساء يوم الثلاثاء، لتفريق طلبة متظاهرين بالحي الجامعي بوخالف بطنجة بعد أن استمر إعتصام مند يوم الاثنين بالشارع العام محاصرين حافلات للنقل العمومي.
تدخلت قوات الأمن مساء يوم الثلاثاء 23 دجنبر 2008، لتفريق طلبة متظاهرين بالحي الجامعي بوخالف بطنجة بعد أن استمر إعتصام مند يوم الاثنين بالشارع العام محاصرين حافلات للنقل العمومي.

إعلان

يأتي تنظيم هذه السلسلة من الاحتجاجات بعد رفض إدارة الحي الجامعي لمطالب الطلاب من بينها تخصيص مطعم خاص بالحي والجامعة وعدم خوصصته…
كما يطالبوا بزيادة عدد الحافلات وخط أخر، بالإضافة إلى تخفيض ثمن الرحلة لدرهم واحد بالنسبة لطلبة.

وقد أكد بعض الطلبة المعتصمين لمجلة طنجة نيوز، أن المواجهات خلفت العديد من الإصابات والجروح والإغماءات في صفوف الطلاب، وخصوصا الطالبات فيما تم اعتقال بعض الطلبة بدون تحديد عددهم.
كما لوحظ حالة من الاستنفار الأمني، بوضع طوق أمني مشدد على الحي الجامعي، لمنع المزيد من المواجهات والإعتصامات.

إعلان

وزوال يوم الأربعاء، قام وفد من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، بزيارة لجامعة عبد المالك السعدي، حيث رفضت الإدارة التحاور معهم.

طنجة نيوز

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...