الطريق السيار شطر تطوان-الفنيدق لم تتعرض لأي انهيار أو سقوط

على إثر الأخبار التي تناقلتها بعض الصحف الوطنية، أكدت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب أن الطريق السيار شطر تطوان-الفنيدق لم تتعرض لأي انهيار أو سقوط في أي جزء من أجزائها.
على إثر الأخبار التي تناقلتها بعض الصحف الوطنية، أكدت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب أن الطريق السيار شطر تطوان-الفنيدق لم تتعرض لأي انهيار أو سقوط في أي جزء من أجزائها.

إعلانات

وأوضحت الشركة الوطنية، في بلاغ لها توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه اليوم الجمعة، أن حقيقة ما وقع هو أنه على إثر الأمطار القوية التي عرفتها المنطقة، انحبست سيارتين في الوحل الذي جرفته السيول الطوفانية من المرتفعات الجانبية للطريق السيار إلى قارعة الطريق، في النقطة الكيلومترية رقم 21 اتجاه تطوان-الفنيدق.

وأضاف البلاغ أن وحدات الصيانة التابعة لقسم الاستغلال طنجة-تطوان للشركة تدخلت بمواردها البشرية معززة بآليات، حيث تم إخراج السيارتين دون أي خسائر مادية أو بشرية، مما مكن من إعادة حركة السير إلى وضعيتها العادية في ذلك الاتجاه.

إعلانات

وأشار المصدر ذاته إلى السيارتين واصلتا طريقهما إلى مدينة الفنيدق، وموازاة مع ذلك تم تنظيف وتخليص قارعة الطريق من الأوحال في المنطقة المذكورة.

وذكرت الشركة الوطنية بأن الطريق السيار شطر تطوان-الفنيدق “لعبت دورا هاما هذه الأيام حيث مكنت، في هذه الظروف الطارئة، من استمرارية التبادلات والتنقل بين المدن المتواجدة في هذا المحور في ظروف جيدة وآمنة”.

و.م.ع.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...