جلالة الملك يدشن بالمضيق مركزين للتأهيل والتكوين البحري ومواكبة الصيادين ويضع الحجر الاساس لبناء إعدادية

دشن صاحب الجلالة الملك محمد السادس يوم الخميس بمدينة المضيق مركزين للتأهيل والتكوين البحري ومواكبة أسر البحارة الصيادين، ووضع جلالته بالمناسبة الحجر الاساس لبناء إعدادية المضيق.
دشن صاحب الجلالة الملك محمد السادس يوم الخميس بمدينة المضيق مركزين للتأهيل والتكوين البحري ومواكبة أسر البحارة الصيادين، ووضع جلالته بالمناسبة الحجر الاساس لبناء إعدادية المضيق.

إعلانات

وهكذا قام صاحب الجلالة بتدشين مركز التكون والتأهيل البحري الذي يهدف إلى توفير تكوين تأهيلي في مجال المهن المرتبطة بالبحر لفائدة البحارة المنحدرين من المنطقة وتمكينهم من تكوين مستمر ومن دروس لمحو الأمية وأخرى في مجال الارشاد البحري.

وقد أنجز المركز على وعاء عقاري يمتد على مساحة 322 مترا مربعا وهو من طابقين ، وتطلب بناؤه رصد اعتمادات بقيمة 3 ملايين و 800 ألف درهم ممولة في إطار شراكة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن التي ساهمت بمبلع مليونين و 100 ألف درهم مخصصة للبناء ، وقطاع التكوين المهني الذي قام بتجهيز المركز بكلفة مليون و 700 ألف درهم، بينما عهد بتسيير المركز والاشراف عليه إلى قطاع الصيد البحري.

إعلانات

وقام جلالة الملك بجولة عبر مختلف مرافق المركز الذي يضم ورشات للمعدات والآليات البحرية وقاعتين للدروس النظرية وجناحا إداريا ومقصفا وجناحا للمكونين ومرافق صحية.

أما بخصوص مركز مواكبة ومصاحبة أسر البحارة الصيادين الذي يوجد بحي القلعة، فيروم تمكين زوجات الصيادين من الاستفادة من دروس لمحو الامية وتكوين تأهيلي في مهن مدرة للدخل تتلاءم ومتطلبات السوق المحلية ، كما سيشكل فضاء تربويا واجتماعيا للاستماع والتحسيس والتوجيه. ويضم المركز ، علاوة على ذلك ، حضانة لاستقبال الاطفال قبل سن التمدرس.

وأنجز المركز على أرض تابعة للاملاك المخزنية ويمتد على مساحة 144 مترا مربعا وهو من ثلاثة طوابق ويضم مجموعة من الورشات في مهن الخياطة والفصالة والتجميل والحلاقة علاوة على قاعة للاستئناس في مجال الاعلاميات وأخرى للدروس ومحو الامية وجناحا للاستماع والتوجيه وحضانة ومرافق إدارية وصحية.

وبلغت كلفة بناء المركز مليون و 750 ألف درهم ممولة كليا من طرف مؤسسة محمد الخامس للتضامن، وعهد بتسييره إلى جمعية البحارة الصيادين بالمضيق التي ستتولى أيضا تأطير المستفيدين.

ويندرج بناء هذين المركزين في إطار استراتيجية مؤسسة محمد الخامس للتضامن الرامية إلى تحقيق تنمية مندمجة خاصة في قطاع الصيد البحري بالمضيق والمساهمة في تأهيل وتطوير الكفاءات والموارد البشرية، وتحسين ظروف التأطير، وتوفير التكوين المستمر لفائدة البحارة، لتمكين المدينة من مواكبة التطور الاقتصادي والاجتماعي، الذي تعرفه الجهة .

إثر ذلك أشرف صاحب الجلالة ، بحي الجبل ، على وضع الحجر الأساس لبناء مؤسسة للتعليم الاعدادي ستنجز على أرض تابعة للأملاك المخزنية على مساحة 5000 مترا مربعا.

وستساهم هذه المؤسسة التعليمية في الحد من ظاهرة الهدر المدرسي وستضم 8 قاعات للدروس و4 قاعات للدروس العلمية وخزانة وقاعة للاساتذة وخمسة مكاتب إدارية وفضاء رياضيا ومرافق صحية.

وحددت الميزانية التقديرية لبناء الاعدادية في 6 ملايين درهم ، منها 5 ملايين درهم مخصصة للبناء ستمول في إطار شراكة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن والتعاضدية الفلاحية المغربية للتأمين والتعاضدية المركزية المغربية للتأمين ، ومليون درهم مخصصة للتجهيز ممولة من طرف الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة تطوان التي ستتولى أيضا تدبير المؤسسة.

و. م. ع.

sm_md_q_centre_maritime_m.jpg

SM_md_q_formation_M.jpg

SM_mdiq_college_m.jpg

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...