حركة العبور بمعبر باب سبتة تعود إلى سيرها العادي

عادة حركة العبور بمعبر باب سبتة لتشهد سيرها العادي، بعد الضغط الذي شهده المعبر في الأيام التي سبقت عيد الأضحى المبارك.

ووفق مصادر محلية، فإن حركة عبور الأشخاص والمركبات، تسير بوتيرة طبيعية في الوقت الراهن، غير أنه من المرتقب أن تزداد الحركة مع حلول شهور يوليوز.

وكانت الصحافة المحلية قد تحدثت في الأيام الماضية، أن سبتة لن تشهد نشاطا كبيرا في حركة تنقل الجالية المغربية، بسبب هيمة ميناء طنجة المتوسط وتفضيله من طرف العابرين لسرعة العبور.

وكانت عملية العبور الخاصة بتنقل الجالية المغربية، تُشكل في السنوات الماضية فرصة مهمة لسبتة لإحداث الانتعاش التجاري والاقتصادي والسياحي.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...