اعتقال أشخاص يشتبه في أنهم كانوا وراء حادث انحراف قطار للركاب بفاس

علم من مصادر أمنية أن ثلاثة شبان يشتبه في أنهم كانوا وراء حادث انحراف قطار للركاب أمس الخميس قرب محطة فاس أدى إلى إصابة 46 شخصا بجروح خفيفة. تم اعتقالهم اليوم الجمعة.

علم من مصادر أمنية أن ثلاثة شبان يشتبه في أنهم كانوا وراء حادث انحراف قطار للركاب أمس الخميس قرب محطة فاس أدى إلى إصابة 46 شخصا بجروح خفيفة. تم اعتقالهم اليوم الجمعة.

وأوضحت المصادر ذاتها أن الشبان الثلاثة. الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و23 سنة. يشتبه في أنهم كانوا وراء العمل التخريبي المتمثل في سرقة عدة مثبتات تستخدم لتوطيد قضبان السكة الحديدية. مما تسبب في تفكك قضبان السكة وبالتالي انحراف القطار.

وأضافت أن شخصا آخر (42 سنة) يعتقد أنه أخفى المسروقات المتحصلة من هذا الفعل التخريبي. قد اعتقل بدوره من طرف مصالح الأمن.

وسيتم تقديم المشتبهين إلى العدالة بعد انتهاء التحقيق معهم.

وكان قطار للركاب قادم من وجدة قد انحرف. أمس الخميس. عن سكته قرب محطة فاس. مما أدى إلى إصابة 46 شخصا بجروح خفيفة تم نقلهم جميعا إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

وكان المكتب الوطني للسكك الحديدية قد أكد. في بلاغ أمس الخميس. أن هذا الحادث. الذي خلف عدة جرحى. قد يكون نجم عن “عمل تخريبي ارتكبه مجهولون”.

وأوضح المصدر ذاته أنه “وفقا للمعاينات الأولية فإن الأمر قد يتعلق بعمل تخريبي تم ارتكابه من قبل مجهولين قاموا بسرقة عدة مثبتات تستخدم لتوطيد قضبان السكة الحديدية مما تسبب في تفكك قضبان السكة وبالتالي انحراف القطار”.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...