سبتة تطالب إسبانيا بفرض “الفيزا” على سكان تطوان وعمالة المضيق الفنيدق

طالب رئيس حكومة سبتة المحتلة، خوان فيفاس، من وزير الخارجية الإسباني، خوسي مانويل ألباريس، أمس الأربعاء بنظر إسبانيا في إمكانية فرض التأشيرة على السكان المجاورين لمدينة سبتة، وبالخصوص سكان إقليم تطوان وعمالة المضيق الفنيدق.

وجدد رئيس سبتة هذا المطلب تزامنا مع اقتراب افتتاح المعبر الحدودي لسبتة مع المغرب، والذي يُتوقع أن يكون بعد نهاية شهر رمضان وبداية الشهر المقبل.

ومن المنتظر أن يتم فتح المعبر الحدودي بشكل تدريجي، حيث سيُسمح في البداية للأشخاص الذي يمتلكون عقود عمل في سبتة، والحاصلين على بطائق الإقامة والتأشيرة.

وبخصوص سكان عمالة المضيق الفنيدق وإقليم تطوان الذين يُسمح لهم بدخول المدينة بجواز السفر فقط، من المتوقع أن يتأخر السماح لهم بالدخول لشهور أخرى.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...