وفاة الممثل الفرنسي ميشال بوكيه عن عمر 96 سنة

توفي ظهر اليوم الأربعاء، عملاق المسرح الفرنسي، ميشال بوكيه، في أحد مستشفيات باريس، عن عمر يناهز 96 سنة، حسب ما أفادت مصادر إعلامية.

ومثل ميشال بوكيه ما لا يقل عن 800 مرة في مسرحية “الملك يموت” لأوجين يونسكو، وأدى أدوارا في أفلام سينمائية لأبرز المخرجين الفرنسيين ككلود شابرول وفرنسوا تروفو.

وكان ميشال بوكيه أعلن سنة 2019 اعتزاله المسرح بعد 75 عاما على خشبته.

كما كان بوكيه، الذي ولد في 6 نونبر 1925، يعرب دائما عن تفضيله التمثيل في المسرح، ومن أبرز أعماله فيه دوره في “الملك يموت” ليونسكو، وفي “البؤساء” لموليير.

وبرز في مسيرته على الشاشة الكبيرة أداؤه في شخصية الرئيس الفرنسي السابق فرنسوا ميتران، في فيلم لروبير غيديغيان عام 2004. كما نال عن هذا الدور جائزة سيزار السينمائية الفرنسية المرموقة لأفضل ممثل، بعدما كان حصل عليها أيضا عن فيلم آن فونتين “كيف قتلت أبي” (2002).

وشارك في عدد من أفلام كلود شابرول، ومنها “La femme infidèle” و”Poulet au vinaigre”، ومثل أيضا في أعمال للمخرج فرنسوا تروفو على غرار “La mariée était en noir” عام 1967 و”La Sirène du Mississippi” عام 1968.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...