خسائر مادية جسيمة جراء الفيضانات بتطوان وسواحل إقليم شفشاون

شهدت مدينة تطوان وقرى ساحل إقليم شفشاون أمس الإثنين وليلة الثلاثاء، فيضانات عارمة جراء التساقطات المطرية التي استمرت متواصلة لمدة 20 ساعة كامل، مما أدى إلى حدوث خسائر مادية جسيمة للعديد من السكان.

وتسببت التساقطات في حدوث سيول جارفة في عدد من الأحياء والأزقة بالمدينة، مما أدى إلى تدفق المياه إلى داخل عدد من المنازل، خاصة الأحياء الشعبية التي توجد في منطقة جبل درسة، إضافة إلى أحياء أخرى مثل حي السكنى والتعمير.

كما عرفت العديد من النواحي الأخرى بضواحي تطوان خسائر كبيرة جراء التساقطات المطرية، إضافة إلى تضرر القرى الساحلية لإقليم شفشاون، مثل قاع اسراس التي تسبب السيول وارتفاع هيجان البحر إلى تضرر العديد من قوارب الصيادين التقليدية.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...