بشكل غير مسبوق.. “القطط الروسية” في ورطة جراء حرب أوكرانيا

قال الاتحاد الدولي للقطط، مؤخرا، إنه قرر منع القطط الروسية من المشاركة في مسابقاته الدولية، وذلك في إطار حملة المقاطعة الغربية لموسكو على كافة الصعد، منذ بدئها اجتياحا عسكريا لأوكرانيا المجاورة.

وأضاف الاتحاد في بيان له أنه “مصدوم ومروع” لأن القوات الروسية غزت أوكرانيا و”بدأت الحرب” وأن المسؤولين عن الاتحاد لا يمكنهم “مشاهدة هذه الفظائع دون أن يفعلوا شيئا”.

وقال الاتحاد الذي يضم 40 دولة إنه يمنع دخول أي قط ينتمي إلى عارضين يعيشون في روسيا في أي معرض للاتحاد خارج روسيا، بغض النظر عن المنظمة التي يحمل هؤلاء العارضون عضويتهم فيها.

وفي المنحى نفسه، أكد الاتحاد أن القرار سيبقى ساريا حتى نهاية مايو، وستتم مراجعته بعد ذلك.

كما قال الاتحاد، الذي تأسس منذ أكثر من 70 عاما، إنه لن يسمح باستيراد القطط التي يتم تربيتها في روسيا أو تسجيلها هناك.

وأردف المصدر أن مسؤولي الاتحاد سيتبرعون بأموال لمساعدة مربي القطط في أوكرانيا الذين يضطر كثير منهم لترك حيواناتهم الأليفة، وهم يغادرون مدنهم.

وقوبل هذا القرار بتفاعل وسخرية واسعين على المنصات الاجتماعية، وقال معلقون إنهم يستغربون أن يجري حشر الحيوانات الأليفة وتربيتها في قلب نزاع دولي معقد.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...