فرنسا: إلغاء الشهادة الصحية وارتداء الكمامات بالأماكن المغلقة اعتبارا من 14 مارس

أعلنت فرنسا رفع القيود المفروضة على المواطنين بسبب جائحة كورونا اعتبارا من 14 مارس الجاري.

وكشفت قناة “تي اف 1” المحلية، بأن رئيس الحكومة الفرنسية جان كاستكس أكد إلغاء تصاريح اللقاحات وإلغاء ارتداء الأقنعة الطبية الواقية في جميع الأماكن العامة، باستثناء وسائل النقل العام.

وفي وقت سابق، قال وزير الصحة الفرنسي أوليفيه فيران أمام النواب الخميس: “العزم على رفع إلزامية الشهادة الصحية في منتصف مارس، إذا واصلت حدة الوباء تراجعها، لاسيما في مجال الاستشفاء”.

ورأى بـ”يقظة” و”تفاؤل” أنّ العودة إلى حياة “طبيعية”، قد تكون ممكنة “في الأسابيع المقبلة”.

وتستمر الموجة الخامسة من الوباء التي بدأت في الخريف الماضي بالتراجع، وقد أدخل 25.484 شخصاً مصاباً بكوفيد-19 إلى المستشفيات الجمعة، أي أقل بـ634 شخصاً عن اليوم السابق.

ومن بين المصابين في المستشفيات 2546 يتلقون عناية للحالات الحرجة، أي أقل بـ110 أشخاص في 24 ساعة.

وقد ذكرت الحكومة أن تراجع عدد المصابين في مراكز العناية الفائقة إلى أقل من 1500 مصاب بحلول منتصف مارس من بين الشروط لرفع إلزامية شهادة التطعيم بالكامل أو جزئياً.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...