بلجيكا: آلاف المتظاهرين في بروكسيل ضد القيود الصحية

تظاهر آلاف الأشخاص في العاصمة البلجيكية بروكسيل، اليوم الأحد، احتجاجا على الشهادة الصحية والقيود المرتبطة بوباء “كوفيد-19”.

ونظم المتظاهرون، الذين بلغ عددهم خمسة آلاف بحسب الشرطة، مسيرة من محطة شمال بروكسيل حتى الحي الأوروبي، بناء على دعوة من حركة “معا من أجل الحرية”، والتي ضمت العديد من الجمعيات.

وتنظم مظاهرات ضد الشهادة الصحية التي أضحت إلزامية لدخول المطاعم والمشاركة في الفعاليات الثقافية خصوصا، بانتظام منذ أسابيع في العاصمة البلجيكية، حيث تخللتها اشتباكات مع الشرطة.

وحمل المشاركون لافتات كتب عليها “لا لدكتاتورية اللقاح” أو “لا تلمسوا أطفالنا”، في إشارة إلى قرار السلطات البلجيكية السماح بتلقيح الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين خمسة و11 عاما.

وتحدث وزير الصحة البلجيكي، فرانك فاندنبروك، اليوم الأحد، عبر محطة “أر تي إل” التلفزيونية، عن تنظيم مناقشة في البرلمان الفيدرالي “بأسرع ما يمكن” حول إلزامية التلقيح أو إحداث شهادة تلقيح، كما هو الحال في فرنسا.

وقال فاندنبروك “الأفكار تتغير. قبل عام كنت أقول: إلزام الناس ليس فكرة جيدة، عليكم إقناع الناس. الآن، مع العلم بأنه يجب تلقيح 100 بالمائة من السكان، وهذه لم تكن فكرتنا قبل عام، اعتقدنا أن 70 بالمائة كانت كافية، لكن يجب أن يحصل نوع من التعميم”.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...