التدفئة بالفحم تُنهي حياة شخص ثمانيني بضواحي الحسيمة

عثر أمس الإثنين على شخص في عقده الثامن جثة هامدة داخل منزله بأحد دواوير جماعة النكور بضواحي مدينة الحسيمة.

ووفق المصادر المحلية، فإن الضحية يُرجح أنه فارق الحياة اختناقا بسبب فحم التدفئة، حيث عُثر عليه بالقرب من جثته.

وتعرف المنطقة حاليا بردا قارسا، مما يدفع بالكثير من الأشخاص إلى استعمال وسائل التدفئة، مثل الفحم، بالرغم من المخاطر التي تنتج عن هذا الاستعمال.

وفتحت مصالح الدرك الملكي تحقيقا لمعرفة تفاصيل هذه الواقعة الأليمة.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...