شاب عشريني يُنهي حياته بسم الفئران بالقصر الكبير

لفظ شاب يبلغ من العمر 25 سنة أنفاسه الأخيرة في مستشفى القصر الكبير، متأثرا بتناوله لسم الفئران بهدف إنهاء حياته.

وحسب مصادر محلية، فإن المعني بالأمر أقدم على تناول سم الفئران داخل منزل أسرته لأسباب مجهولة، وجرى نقله بسرعة إلى المستشفى لإخضاع لغسيل المعدة، إلا أنه فارق الحياة بعد وصوله المستشفى بوقت قصير.

وفتحت المصالح الأمنية بالقصر الكبير تحقيقا لمعرفة الأسباب التي دفعت الشاب المعني بوضع حد لحياته بطريقة مأساوية.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...