مصرع 26 طفلا في حريق داخل مدرسة

لقي 26 طفلا على الأقل تتراوح أعمارهم بين 5 و6 سنوات حتفهم الاثنين في حريق اندلع في مدرستهم في مارادي بجنوب النيجر، وفق ما أعلن حاكم المنطقة شايبو أبو بكر في تصريح لوكالة فرانس برس.

وأضاف الحاكم “لدينا حتى الآن 26 وفاة و13 إصابة من بينها أربع إصابات خطرة” موضحا أنهم تلاميذ في المرحلة الإعدادية “تتراوح أعمارهم بين 5 و6 سنوات”.

وأوضح “لا نعرف سبب الحريق وقد فتح تحقيق في الحادث” معلنا “ثلاثة ايام حداد في منطقة مارادي” بدءا من الثلاثاء.

وبدأ الحريق في صفوف من القش والخشب تسمى أكواخا.

وبهدف معالجة نقص الفصول الدراسية، تبني السلطات في النيجر التي تعد من أفقر دول العالم، آلاف الأكواخ من القش والخشب حيث يتلقى التلاميذ حصصهم الدراسية وأحيانا يجلسون على الأرض.

وتتكرر حرائق هذه الأكواخ المبنية بمواد قابلة للاشتعال لكنها نادرا ما تسفر عن ضحايا. وقد وعد رئيس النيجر محمد بازوم أخيرا باستبدال تلك المواد بأخرى صلبة.

وقال إيسوفو أرزيكا الأمين العام لنقابة الأساتذة في النيجر إنه بعد حريق نيامي، “لفتنا انتباه السلطات إلى الخطر الذي تشكله هذه الصفوف الدراسية المصنوعة من القش”.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...