العثور على جثة شخص بضواحي تطوان عليها آثار جريمة بشعة

عُثر مساء أمس الجمعة في منطقة أمسا بضواحي تطوان، على جثة شخص عليها آثار اعتداء خطير، مما يشير إلى وقوع جريمة بشعة.

وحسب مصادر محلية، فإن الضحية عُثر عليه مطعونا في بطنه بسكين، وضربة أخرى على مستوى الرأس، يُرجح أنها بضربة حجر.

وأشارت ذات المصادر، أن الضحية كان هو مهاجر مغربي، وكان قد حل بأمسا من أجل بناء مسكن له.

إعلان

وفتحت مصالح الدرك الملكي تحقيقا في هذه الجريمة البشعة، لمعرفة الأسباب التي أدت إليها والجاني أو الجناة الذي نفذوها.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...