سكتة قلبية تُنهي حياة مرشحة انتخابية في القصر الكبير

لقيت إحدى المرشحات للانتخابات باسم حزب الحركة الشعبية بمدينة القصر الكبير، حتفها اليوم السبت، جراء تعرضها لسكتة قلبية مفاجئة أمام مقر الحزب.

وحسب مصادر محلية، فإن الضحية متزوجة وأم لأربعة أبناء، كانت تحادث زملائها أمام مقر الحزب بالقصر الكبير، فتعرضت للإغماء ثم لسكتة قلبية أنهت حياتها.

وتوفيت الراحلة في اليوم الثاني للحملة الانتخابية التي ستستمر إلى غاية 7 شتنبر المقبل على الساعة الثانية عشرة ليلا، على أن يكون يوم الاقتراع في 8 شتنبر.

إعلان

وخلفت الواقعة حالة من الصدمة في صفوف مرشحي وأطر حزب الحركة الشعبية بالقصر الكبير.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...