إعلان

تلميذة أخرى تُنهي حياتها بطريقة مأساوية بشمال المغرب

أقدمت تلميذة لا يتعدى عمرها 17 سنة، أمس الخميس، على إنهاء حياتها بطريقة مأساوية، بتناول سم الفئران داخل منزل أسرته بوزان.

إعلان

ووفق المعطيات المتوفرة، فإن المعنية بالأمر عُثر عليها في حالة حرجة، ليتم نقلها إلى مستشفى وزان، ثم بعد ذلك إلى مستشفى سانية الرمل بتطوان لإنقاذ حياتها، إلا أنها فارقت الحياة بعد فترة قصيرة داخل مستشفى تطوان.

إعلان

وفتحت المصالح الأمنية تحقيقا لمعرفة الأسباب التي أدت بالمعنية بالأمر على إنهاء حياتها بتلك الطريقة المروعة.

وتُعتبر هذه ثاني حالة في أقل من أسبوع، حيث أقدمت تلميذة أخرى بدورها لا يتعدى عمرها 17 سنة على الانتحار شنقا بأحد دواوير إقليم شفشاون منذ أيام.
وسجل إقليم شفشاون لحد الآن أكثر من 6 حالات انتحار في صفوف التلاميذ، ذكورا وإناثا.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...