إعلان

حوالي 48 ألف مترشح للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا بطنجة – تطوان – الحسيمة

أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة عن أن 47 ألفا و 995 مترشحة ومترشحا سيجتازون الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة البكالوريا برسم سنة 2021 على مستوى الجهة.

إعلان

وتابعت الأكاديمية الجهوية، في بلاغ صحافي، أن عدد المرشحين خلال الموسم الدراسي الحالي عرف “نسب تطور مرتفعة مقارنة مع السنوات الماضية”.

وأوضح المصدر نفسه أن عدد الممدرسين من بين المترشحين بلغ 31 ألفا و 160 مترشحا، منهم 29 ألفا و 152 بالتعليم العمومي (60.73 في المائة)، و2008 مترشحا بالتعليم الخصوصي (4,18 في المائة)، بينما وصل عدد المرشحين الأحرار إلى 16ألفا و835 مترشحا (35.07 في المائة)، مبرزا أن الإناث يمثلون نسبة 52.14 في المائة.

وقد بلغ عدد المترشحين في قطب الشعب العلمية والتقنية 25 ألفا 262 خلال الدورة الحالية (52.63 في المائة من مجموع المترشحين)، فيما بلغ عدد المترشحين والمترشحات بالمسالك الأدبية والأصيلة 22 ألفا و733 مترشحا (47.37 في المائة)، كما انتقل عدد المترشحين والمترشحات بالمسالك المهنية إلى 677 خلال هذه السنة، موزعين على 10 مسالك، إلى جانب 3 آلاف و 698 مترشحا في المسالك الدولية.

إعلان

وشددت الأكاديمية على أن المترشحات والمترشحين في وضعية إعاقة سيستفيدون من صيغ تكييف ظروف إجراء الاختبارات والتصحيح عند اجتيازهم للامتحان الوطني الموحد للبكالوريا برسم هذه الدورة وعددهم 51 مع الإشارة إلى اعتماد الاختبارات المكيفة بالنسبة لـ 16 مترشحا معنيين بهذا الإجراء.

وقد انطلقت الامتحانات يومي 27 و 28 ماي الجاري بإجراء الامتحان الجهوي الموحد الخاص بالمترشحين الأحرار، وقد تمت تعبئة 109 مركزا للامتحان بالمديريات الثمانية التابعة لجهة طنجة تطوان الحسيمة.

على مستوى الامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى بكالوريا الخاص بالممدرسين، أفادت الأكاديمية الجهوية أن عدد المرشحين بلغ 32 ألفا و642، سيجرى يومي 31 ماي و1 يونيو 2021 بالنسبة للقطب العلمي والتقني والمهني، في حين سيجتاز تلاميذ قطب الآداب والتعليم الأصيل الامتحان يومي 3 و4 يونيو 2021، موضحة أنه تم لهذا الغرض تعبئة 170 مركزا للامتحان خاص بالقطب العلمي و139 مركزا خاصا بالقطب الأدبي.

ولضمان نجاح هذا الاستحقاق، اتخذت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة-تطوان-الحسيمة كافة التدابير الكفيلة بتحصين مختلف العمليات وتوفير الشروط الملائمة لإجراء امتحانات البكالوريا في ظروف عادية، تطبعها الإجراءات الوقائية للتصدي لجائحة كوفيد19، حيث تمت تعبئة 20 عضوا بالفريق الرسمي للطبع والاستنساخ و05 أعضاء احتياطيين، و7 آلاف و452 مكلفا بالحراسة وألفان و685 مكلفا بتصحيح إنجازات المترشحات والمترشحين.

ونوهت الأكاديمية الجهوية بالعمل الجاد والمسؤول الذي تقوم به أسرة التربية والتكوين بالجهة بكل فئاتها وفعالياتها وبالانخراط الإيجابي لكافة المتدخلين لتوفير الأجواء المناسبة لهذا الاستحقاق الوطني الهام، متمنية النجاح والتوفيق لكافة المترشحات والمترشحين.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...