إعلان

أمن تطوان يشن حملة على مستعملي الدراجات النارية بعد استفحال الحوادث

إعلان

شرعت السلطات الأمنية في مدينة تطوان في الأيام الأخيرة، بشن عدد من الحملات على مستعملي الدراجات النارية، بعد ارتفاع حوادث السير التي تتسبب فيها هذه الدراجات.

إعلان

وبدأت المصالح الأمنية وشرطة المرور، توقف جل مستعملي الدراجات النارية للتحقق من امتلاكهم الأوراق القانونية من أجل سياقة الدراجة النارية، وتغريم عدم مستعملي الخوذة الواقية.

إعلان

وتُعتبر هذه الحملة ثاني أكبر حملة على مستعملي الدراجات النارية بعد الحملة الأولى التي شنتها المصالح الأمنية منذ شهور قليلة.

وتأتي هذه الحملة بعد الحادثة المروعة التي وقعت في منطقة أمسا بضواحي تطوان في الأسبوعين الماضيين، عندما لقي شابان مصرعهما كانا على متن دراجة نارية واصطدما بشاحنة، ولم يكونا لابسان الخوذة الواقية.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...