إعلان

طرق سيارة.. تدشين غرفة المراقبة من الجيل الجديد بالمركز الحديث للمعلومات المرورية

إعلان

قام وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء السيد عبد القادر اعمارة، اليوم الثلاثاء بالرباط، بتدشين غرفة المراقبة، من الجيل الجديد، بالمركز الحديث للمعلومات المرورية Centre Info Trafic، للشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب.

إعلان

ويهدف هذا المشروع إلى مواكبة وتدبير النمو المتسارع لحركة المرور على الطرق السيارة، ومواصلة تطوير المعلومات المرورية Info Trafic في الوقت الآني، وتحسين التدخلات في الميدان، حيث يتمثل الهدف الأساسي في توفير أقصى درجات السلامة والراحة لمستعملي الطرق السيارة، ومراقبة حركة المرور بمجمل شبكة الطرق السيارة الوطنية على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع.

وقال السيد عبد القادر اعمارة، في تصريح صحافي بهذه المناسبة، إن شبكة الطرق السيارة الوطنية التي يبلغ طولها 1800 كيلومتر، تسجل مرور حوالي 400 ألف عربة في اليوم، وتصل في ذروتها إلى 500 ألف عربة في اليوم، أي ما يعادل مليون و200 ألف مستعمل يوميا.

وأشار إلى أن المراقبة عن قرب وفي الزمن الحقيقي ضرورية، مسجلا أن هذا المركز سيمكن من تنسيق المراقبة على الصعيد الوطني وكذا التنسيق مع المراكز الجهوية حتى يطمئن المستخدم إلى أنه “بين أيدي أمينة”.

إعلان

وأبرز المدير العام للشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب السيد أنور بنعزوز، من جهته، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المركز الجديد يمكن من متابعة حركة المرور على الطريق السيار على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع، من أجل تحسين سلامة مستخدمي الطرق السيارة وسيولة تدفق المرور.

وأضاف أن الدور الرئيسي للمركز يتمثل في متابعة السلامة على مستوى الطريق السيار، ولا سيما من خلال خط الربط 5050، والإنجاد والشركاء في الطريق السيار من أجل تحسين مدة الاستجابة والتدفق في محطات الطريق السيار وتقليل فترة الانتظار وذلك بفضل الفرق التي تتم تعبئتها على مدار الساعة طيلة أيام الأسبوع.

وتجدر الإشارة إلى أن غرفة المراقبة، التي بلغت تكلفتها الإجمالية 8 ملايين درهم، ومدة إنجازها ستة أشهر، مجهزة بمعدات وحلول تكنولوجية من الجيل الجديد، وهي متصلة بجميع المعدات المثبتة على الشبكة، ولا سيما الكاميرات ومحطات تعداد حركة المرور ولوحات المعلومات.

ويندرج هذا الإنجاز في إطار المشروع الكبير للتصنيع والتحديث لاستغلال شبكة الطرق السيارة، الذي أطلقته الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب خلال سنة 2017، بهدف رفع مستوى الخدمات المقدمة لمستعملي الطرق السيارة لتصل إلى أفضل المعايير الدولية.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...