إعلان

آمال في شفشاون والحسيمة بتقنين زراعة “الكيف” وإنهاء معاناة المزارعين

أعرب الكثير من سكان البوادي في إقليم شفشاون وإقليم الحسيمة، عن آمالهم باتخاذ الحكومة المغربية قرارا يقضي بتقنين زراعة القنب الهندي “الكيف” من أجل إنهاء معاناتهم المستمرة مع الملاحقات الأمنية والسماح لهم بممارسة نشاطهم بشكل قانوني.

إعلان

وقد تم إحياء هذه الآمال، بعد إعلان الحكومة المغربية، أنها ستعقد يوم الخميس المقبل، لدراسة مشروع قانون يتعلق بالاستعمالات المشروع للقنب الهندي، في إشارة إلى احتمالية اتخاذ خطوة نحو تقنين هذه الزراعة.

وتعتبر نبتة القنب الهندي، مطلوبة على المستوى الدولي في الاستعمالات الطبية والتجميلية، وفي حالة تقنين الزراعة في المغرب، قد يكون من أكبر المصدرين للقنب الهندي في العالم.

إعلان

وقد يدفع تقنين الزراعة، إلى السماح للمئات من الفلاحين والمزارعين في إقليمي شفشاون والحسيمة لممارسة نشاطهم الفلاحي بشكل قانوني وتحويل ذلك إلى دخل قار.

ويُعتبر إقليما شفشاون والحسيمة من أكثر الأقاليم في المغرب انتاجا لعشبة القنب الهندي.

إعلان

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...