إعلان

المركز الوطني للإعلام و حقوق الانسان يدعم ويثمن العملية التي قام بها الجيش المغربي في الكركرات

تابع المكتب التنفيذي للمركز الوطني للإعلام و حقوق الانسان منذ 21 أكتوبر التطورات الوطنية و الدولية لملف الصحراء المغربية و خاصة العمليات الإجرامية التي قامت بها ميليشيات الكيان الوهمي الذي ترعاه الطغمة العسكرية الجزائرية في معبر الكركرات.

إعلان

إعلان

كما يتابع تعنت عصابات “ البوليساريو ” الانفصالية المدعومة من عسكر الجزائر، و إصرارها على القيام بعرقلة حركة السير بالمنطقة، بغية إرهاب المواطنين و زعزعة الإستقرار و الأمن في الصحراء المغربية، في تحد سافر للشرعية الدولية و المجتمع الدولي الذي طالب غير ما مرة بضرورة الإلتزام باحترام السير العادي لحركة التنقل في هذه المنطقة العازلة.

● لذلك يعبر المركز الوطني للاعلام و حقوق الانسان عن:
– دعمه و تثمينه للعملية التي قام بها الجيش المغربي لفتح معبر الكركرات أمام التنقل المدني و التجاري و حماية الوحدة الترابية للمملكة في احترام تام لاتفاق وقف إطلاق النار.
– دعوته للتعبئة الوطنية للتصدي لكل الانفصاليين و الموالين لهم سواء داخل المملكة المغربية أو خارجها.

إعلان

● و تأسيسا على ذلك:
– يدين المركز الوطني للاعلام و حقوق الانسان العمليات البلطجية و الترهيبية التي تقوم بها عصابات الانفصاليين، سواء في الصحراء المغربية أو بالمملكة الإسبانية
– يستغرب دعم حزب ” النهج الديمقراطي ” للانفصاليين و التحريض على البلطجة و الانفصال.
– يحمل الحكومة الإسبانية تبعات الإعتداء الهمجي لعصابات الانفصاليين على القنصلية المغربية بفالينسيا، و يطالبها بمتابعة المجرمين بدل الإكتفاء بالإدانة و الإستنكار.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...