إعلان

عبر رحلة بحرية.. إسبانيا تعيد مواطنيها والمغاربة المقيمين على أراضيها

قررت حكومة إسبانيا باتفاق مع نظيرتها المغربية، استئجار سفن لنقل المئات من مواطنيها والمهاجرين المقيمين في إسبانيا الذين حوصروا في المغرب لمدة شهرين بسبب تفشي فيروس كورونا، وهي معطيات أكدتها سفارة إسبانيا في الرباط، يومه الخميس.

إعلان

أول رحلة ستكون على متن سفينة تابعة لشركة “Balearia”، يوم الجمعة 22 ماي، انطلاقا من ميناء طنجة المتوسط نحو ملقة (مدة الرحلة 4 ساعات)، وستحمل السفينة حوالي 650 راكبًا و350 مركبة، شريطة أن تكون مرقمة داخل الاتحاد الأوروبي، وستبدأ الرحلة على الساعة 14:30 بعد الزوال.

وستتلو هذه الرحلة رحلات أخرى مماثلة في تواريخ لاحقة ، ستنقل جميع المواطنين الإسبان والمقيمين في إسبانيا، العالقين بالمغرب، عبر ذات الخط (طنجة المتوسط-ملقة).

إعلان

العبارة المخصصة للقيام بهذه الرحلة هي “Bahama Mama” ، وهي سفينة تم تجديدها مؤخرًا ولديها تقنية السفن الذكية التي تقدم خدمات الواتساب المجاني أثناء الرحلة والاتصال بالأنترنت، ومنصة من الأفلام والمسلسلات والقنوات التلفزيونية حسب الطلب.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...