إعلان

إفطار لفائدة أعضاء الجالية المغربية في لشبونة

نظم أمس الجمعة في لشبونة إفطار جماعي لفائدة أفراد الجالية المغربية المقيمة في هذه المدينة ، بمبادرة من جمعية الجالية المغربية بالبرتغال.

إعلان

وقال رئيس الجمعية محمد شيشة ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذا الإفطار ينظم سنويا لفائدة أفراد الجالية المغربية من قبل الجمعية خلال هذا الشهر الفضيل، بهدف إعادة إحياء سويا أجواء رمضان المفعمة بالمودة.

وأضاف أنه يمكن أيضا لعدد كبير من المواطنين الذي يعيشون بعيدا عن أسرهم من تقاسم هذه اللحظات وتخفيف الحنين إلى بلدهم.

إعلان

و يشكل حفل الإفطار ، حسب الفاعل الجمعوي، لقاء للتواصل لتوطيد الأواصر بين مختلف أفراد الجالية المغربية ومناقشة مختلف القضايا التي تهمهم.

و لبى عدد كبير من المغاربة بحماس دعوة الجمعية التي تكون مرة واحدة في هذا الشهر الكريم في بلد الاستقبال ، والتي يتقاسمون خلالها لحظات روحانية تخفف عنهم الإحساس بالغربة.

وتشكل الجالية المغربية في البرتغال أقلية صغيرة لا تتجاوز 4.000 مقيم، ويتمركز معظمهم في شمال البلاد حيث تتوفر العديد من فرص الشغل ، فيما يقدر عددهم في لشبونة بحوالي 500 شخص.
AddThis Sharing Buttons
Share to Facebook
Share to TwitterShare to ارسال ايميلShare

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...