إعلان

طنجة.. تعبئة أزيد من مائة شخص من أجل تنظيف “الغابة الدبلوماسية”

تعبأ أزيد من 100 شخص اليوم السبت من اجل تنظيف “الغابة الدبلوماسية” بطنجة وذلك في إطار الحملة الثالثة لحماية المواقع الطبيعية ، التي تنظم تحت شعار ” مواقع طبيعية نظيفة.. حق وواجب”.

إعلان

طنجة نيوز – و.م.ع
تعبأ أزيد من 100 شخص اليوم السبت من اجل تنظيف “الغابة الدبلوماسية” بطنجة وذلك في إطار الحملة الثالثة لحماية المواقع الطبيعية ، التي تنظم تحت شعار ” مواقع طبيعية نظيفة.. حق وواجب”.

إعلان

وتروم هذه المبادرة التي أطلقتها جمعية مدرسي علوم الحياة والأرض بالمغرب-فرع طنجة، اليوم بمناسبة اليوم العالمي للأرض نشر الوعي بأهمية الحفاظ على نظافة المواقع الطبيعية وحمايتها من التلوث وجعل النظافة سلوكا يوميا للمواطنين.

وحسب رئيس الفرع المحلي للجمعية، عدلان مريني، فإن الغابة التي تشكل رئة الأرض، وفضاء للتعدد البيولوجي، تبقى في حاجة ماسة للحفاظ على انظمتها الإيكولوجية، لفائدة الأجيال المقبلة، معتبرا أن النجاح في هذه المهمة رهين بتعزيز الوعي البيئي للمواطنين.

وتنظم هذه العملية، بتعاون مع جمعية حي ابن بطوطة والسلطات المحلية وثلاث مؤسسات تعليمية بالمدينة.

وعلى المستوى الوطني، تعرف الحملة الوطنية لحماية المواقع الطبيعية، تعبئة أزيد من 3000 شخص من مختلف الفئات العمرية لتنظيف 22 موقعا طبيعيا على صعيد المملكة، من بينها الغابة الدبلوماسية بطنجة وبحيرة مارتشيكا وغابة بوجيبار وضاية الرومي وغابة بوسكورة والحزام الاخضر للصويرة وغابة سيدي امصالح ومحمية غزال آدم.

وتندرج هذه الحملة في إطار مشروع “الإنتاج المشترك للنظافة” الذي يهدف إلى التحسيس بالتربية من اجل حماية البيئة والتنمية المستدامة والارتقاء بنظافة الفضاءات المدرسية ومحيطها.

إعلان

ويعرف هذا المشروع انخراط 22 مدينة مغربية، وذلك بهدف الارتقاء بجمالية ونظافة فضاءات العيش، وتنمية قيم التضامن والعيش المشترك، وتعبئة وتنسيق تدخلات مختلف الفاعلين والشركاء المحليين، ومواكبة إحداث منظومات الفرز من المنبع والجمع والتثمين المستدام للنفايات المنزلية مع تنظيم مسابقات جهوية ووطنية سنوية لفائدة 100 مدرسة و 90 حيا بالمدن المغربية المعنية.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...