اسبانيا تتنازل للمغرب عن مسرح سيرفانتيس بطنجة وتشترط ترميمه وتجهيزه

كشفت صحيفة « الموندو » الاسبانية أن اسبانيا ستتنازل عن مسرح « سيرفانتيس » بطنجة لفائدة المغرب بموجب اتفاقية ثنائية ستوقع بين الطرفين، مشيرة الى أن الحكومة المغربية ونظيرتها الاسبانية تتفاوضان من أجل نقل ملكية المسرح للجانب المغربي.

إعلانات

طنجة نيوز
كشفت صحيفة « الموندو » الاسبانية أن اسبانيا ستتنازل عن مسرح « سيرفانتيس » بطنجة لفائدة المغرب بموجب اتفاقية ثنائية ستوقع بين الطرفين، مشيرة الى أن الحكومة المغربية ونظيرتها الاسبانية تتفاوضان من أجل نقل ملكية المسرح للجانب المغربي.

إعلانات

أوضحت « الموندو » استنادا الى مصادرها، أنه بموجب هذه الاتفاقية سيكون المغرب ملزما بترميم، واعادة تأهيل وتجهيز، المسرح المذكور، ليصبح مركزا ثقافيا متعدد الاختصاصات، مضيفة أن بنود الاتفاق تنص أيضا على الابقاء على الواجهة الأمامية للمسرح.
ودشن مسرح « سيرفانتيس » بمدينة طنجة في سنة 1913 من طرف « أنطوني كاليكو »، « ماناويل بينا »، » اسبيرانزا أريلانا ». ويعد المسرح من أكبر مسارح شمال افريقيا بطاقة استيعابية تصل الى 1400 مقعد.

وأغلق مسرح « سيرفانتيس » منذ سنوات الثمنينات حيث طالبت العديد من الجهات باعادة، وترميم مرافقه ليصبح معلمة ثقافية بالمدينة.
من جهة أخرى، أشارت « الموندو » الى أن تكلفة اعادة ترميم المسرح ستتراوح مابين 3 و 5 ملايين أورو دون احتساب تكاليف التجهيز والتسيير، مضيفة أن السلطات الاسبانية لاترى سببا في الاستثمار في معلمة توجد خارج الأراضي الاسبانية.

وتوقعت الصحيفة الاسبانية أن يتأخر توقيع اتفاقية تسليم متحف « سيرفانتيس » بين المغرب واسبانيا بسبب الانتخابات العامة التي ستجرى في البلد الايبيري في الـ20 ديسمبر القادم.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...