هذه تفاصيل إنهاء تلميذة حياتها في تطوان

كشفت مصادر محلية، أن تلميذة تبلغ من العمر 15 سنة أقدمت أمس الثلاثاء على وضع حد لحياتها في مدينة تطوان، بعدما رمت نفسها من الطابق الخامس بحي طنجاوة.

ووفق ذات المصادر، فإن المعنية بالأمر، أقدمت على وضع حد لحياتها، لوجود شكوك أن يكون السبب هو معرفتها برسوبها في النتيجة النهائية للأولى ثانوي.

ونفت ذات المصادر، أن تكون المعنية بالأمر تدرس بالباكالوريا وأن يكون السبب هو امتحانات الـ”باك” وفق ما تداوله كثيرون.

جدير بالذكر أن مدينة آسفي اهتزت يوم الإثنين على وقع انتحار تلميذة بعد تم ضبطها متلبسة بالغش وطردها، مما دفعها بالتوجه إلى منحدر صخري ورمي نفسها في البحر.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...