السعودية تحظر 3800 موقعا لقرصنة الأفلام العام الماضي

كشف عبد اللطيف العبد اللطيف، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة لتنظيم الإعلام، عن أن السعودية حظرت أكثر من 3800 موقع وتطبيق تم استخدامها لقرصنة الافلام خلال العام الماضي.

وأضاف أثناء حديثه عن التشريعات وحقوق الملكية الفكرية، في ندوة أقيمت بمناسبة منتدى الأفلام السعودي، أمس الثلاثاء في الرياض، “نحن نعمل بشكل وثيق مع الموزعين للتأكد من أن جميع الأفلام التي ت عرض في السعودية تم منحها ترخيصا لحق العرض”.

من جانبه، أكد مدير برامج التمويل في الصندوق الثقافي فيصل العسيري، خلال جلسة تناولت قطاع الأفلام، أن “شباك التذاكر السعودي هو الأهم في العالم العربي”، مشيرا إلى أن القطاع يدر الكثير من الأرباح وفيه فرص واعدة.

وقال خلال جلسة “استراتيجيات ومبادرات التمويل في صناعة الأفلام”، أنه “تم تقديم تمويلات بأكثر من 35 مليون ريال من دون أي تعثر، وذلك منذ عام 2021 حين بدأنا”، مضيفا أن “قطاع الأفلام، وبدعم الصندوق الثقافي، من الممكن أن يصل إلى 400 مليون ريال، وذلك فقط بالنسبة لنا في شركة (ليندو) لتمويل قطاع الأفلام”.

وكانت الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع السعودية قد كشفت عن تحقيق قطاع السينما؛ إيرادات تجاوزت 3 مليارات ريال (800 مليون دولار) ، عبر 51 مليون تذكرة، وذلك منذ افتتاح دور عرض في المملكة.

وبلغ عدد شاشات العرض أكثر من 620 شاشة، كما تجاوز عدد دور السينما 69 دارا، بسعة تجاوزت 64 ألف مقعد، في أكثر من 20 مدينة، وذلك بواسطة أكثر من 7 مشغلين.

جدير بالذكر، أن منتدى الأفلام السعودي الذي تنظمه هيئة الأفلام السعودية للمرة الأولى، يجمع حشدا كبيرا من خبراء القطاع العالميين والإقليميين. وافتتح جلساته بندوات استراتيجية مع الجهات التشريعية والتنفيذية في القطاع، ثم اتجه في ثاني أيامه إلى خبراء الصناعة السينمائية.

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...