اكتشافات جديدة بشأن الغاز قبالة ساحل العرائش

أعلنت شركة “شاريوت” البريطانية المتخصصة في التنقيب عن النفط والغاز، عن وجود مؤشرات كبيرة باكتشاف الغاز قبالة ساحل العرائش، خاصة في منطقة الحفر أنشواز 2 أكثر من الاكتشافات المتوقعة في منطقة أنشواز 1 القريبة منها.

وحسب الشركة، فإن التوقعات المرتبطة بالبئر الثاني، أي أنشواز 2، تشير إلى أن هناك مخزون من الغاز يفوق البئر الأول، معتبرة أن هذا خبر سار.

وتعمل حاليا منصة “ستينا دون” العملاقة المتخصصة في أعمال الحفر، بالتنقيب عن الغاز في البئرين أنشواز 1 و2 قبالة ساحل العرائش حيث توجد احتمالية كبيرة للعثور على الغاز الطبيعي.

إعلان

قد يعجبك ايضا
جار التحميل...