موت شابين بطنجة نتيجة تلقيهما صعقة كهربائية أثناء محاولتهما سرقة أسلاك كهربائية

تجمعت منذ الساعات أولى من صباح يوم الثلاثاء 3 يوليوز الجاري حشودا كبيرة من سكان حومة الليل بطنجة البالية التابعة لمقاطعة الشرف – مغوغة بمنطقة الفحصيين. على إثر انتشار خبر موت شابين (محسن رغيل، ابراهيم من حومة الواد بالسانية)

أصيبا بحروق بليغة نتيجة تلقيهما صعقة كهربائية أثناء محاولتهما سرقة أسلاك كهربائية من أعمدة التوثر العالي الموجودة بهذه المنطقة،
حيث ظلت جثة أحد الضحايا معلقة بالعمود الكهربائي لمدة طويلة حتى تمكن رجال الوقاية المدنية وبصعوبة كبيرة من إنزالها في مشهد رهيب تقزز منه المحتشدون.


انتقال رجال الشرطة ورجال الوقاية المدنية وفنيو المكتب الوطني للكهرباء جاء بناء على تلقي بلاغ من أحد المواطنين الذي كان متوجها إلى عمله في الساعات الأولى من الصباح... وما يؤكد ذلك هو تزامن تسجيل إشارة حدوث الصعقة لدى المكتب الوطني الكهرباء في نفس الساعة. حيث انتقلت هذه الأجهزة إلى مسرح الحادثة فعثرت على جثة مفحمة وملقاة على الأرض وأخرى معلقة بالعمود الكهربائي. إذ تم نقل الأولى بواسطة سيارة الإسعاف إلى مستودع الأموات بمستشفى الدوق دوطوفار. في حين الجثة الثانية لم يتم انزالها إلا في حدود الساعة الثانية عشر زوالا بعد جهود مضنية بذلها رجال الوقاية المدنية وأشرف عليها اليوتنان حفيظ عقار بنفسه معرضا ذاته لأخطار كبيرة نظرا للإمكانيات المتواضعة التي تتوفر عليها الوقاية المدنية في مثل هذه العمليات، طبعا بعد قيام تقنيو المكتب الوطني للكهرباء بقطع التيار الكهربائي من الموزع الرئيسي والذي يبلغ حسب إفادة بعض التقنيين إلى 22 ألفا واط.











أنس الحداوي العلمي


نشر يوم: 2007/07/10 على الساعة 01:06 - عدد التعليقات







يرجى من قرائنا وزوارنا الأعزاء المحافظة على أسلوب رد وتعليق متحضرين، نرحب بكل الانتقادات البناءة أيا كانت قسوتها. السب والشتم والإهانة ليست أبدا هي الوسيلة المثلى لقول الآراء، لذا سيتم حذف أي تعليق من ذاك النوع.


إعلانات



Version Française


أخر الأخبار


مرئيات طنجة نيوز


خصائص طنجة نيوز




خدمات طنجة نيوز


طنجة نيوز


حقوق النشر محفوظة 2007 - 2019 © طنجة نيوز
مجلة طنجة نيوز.. أول موقع إخباري بطنجة تأسس في يونيو 2007
طنجة نيوز.. مجلة إلكترونية متخصصة في نقل أخر الأخبار من طنجة والنواحي - تصدر عن: شركة طنجة نيوز . كوم للإعلام والإتصال.